twofour54 تقدم فيديو النشيد الوطني “عيشى بلادي” بمناسبة اليوم الوطني


23 نوفمبر 2013

بالتعاون مع أبوظبي للإعلام وهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة

تقدم twofour54 بالتعاون مع أبوظبي للإعلام، وهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة فيديو النشيد الوطني عيشي بلادي ( #عيشي_بلادي) الذي سيبث لأول مرة على قنوات أبوظبي للإعلام بتاريخ 25 نوفمبر 2013، حيث عمل المختبر الإبداعي في twofour54 مع نخبة من المبدعين الإماراتيين لإنتاج هذا العمل على رأسهم المخرج علي مصطفى.

يستعرض فيديو #عيشي_بلادي من خلال لقطات مصورة القيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة وما تقدمه من مبادرات بنّاءة وهادفة، كما يستعرض مظاهر التطور الحضاري والبشري في كل المجالات، مع مشاهد تجسد التراث الغني للدولة، ومساهماتها الإنسانية على الصعيدين الوطني والعالمي، كما يتضمن الفيديو استعراضاً لأهم الأجهزة الوطنية.

وتعليقاً على هذه المبادرة الوطنية، قالت سعادة نورة الكعبي، الرئيس التنفيذي لـ twofour54: ” يشرفنا أن نهدي هذا العمل إلى قيادتنا الرشيدة وإلى أبناء هذا الوطن بمناسبة اليوم الوطني 42، وهو تعبير عن فخرنا وولائنا لقادتنا، وتمجيداً وتخليداً لآبائنا وأجدادنا الذي أسّسوا هذا الحصن المنيع”. وأضافت “يحتل هذا العمل مكانة خاصة، فبالإضافة أنه عمل وطني فقد تم انتاجه من قبل شباب مواطنين منهم المحترفين ومنهم الذين ما زالوا على مقاعد الدراسة، وهو دليل على مدى تطور قطاع الإعلام في دولة الإمارات والدور الفعال الذي تشكله twofour54 في دعم المواهب الإماراتية الشابة.

وشكرت الكعبي، مخرج العمل علي مصطفى والملحن طه العجمي الذي عملوا مع فريق المختبر الإبداعي في twofour54  على أنجاز هذا العمل، الذي أشرف على تنفيذ الفكرة الإبداعية فيه شركة “إيه أف إم لإنتاج الأفلام” للمخرج علي مصطفى (مخرج فيلم “دار الحي”) الذي أشرف على سبعة من أعضاء المختبر الإبداعي في جميع مراحل عملية الإنتاج، من التصوير وصولاً إلى الإخراج الفني.

كما قدم الملحن طه العجمي الموسيقى الجديدة للنشيد الوطني، الذي أدته مجموعة من المغنيين الإماراتيين وهم بلقيس ومنصور زايد وفيصل جاسم وأروى أحمد بالإضافة إلى عضو المختبر الإبداعي راشد النعيمي. وقامت اليازية القبيسي وشروق بلال خليل وهما متدربتين في جامعة زايد، بتصميم شعار وهوية غلاف الفيديو.

وفي معرض تعليقه على هذا العمل قال المخرج علي مصطفى: ” لقد كانت لحظة ممزوجة بالعواطف والفخر، حين تم اختياري لأشارك في هذا العمل الوطني، كما يسعدني أن أعمل مع هذه المواهب الاماراتية الشابة في المختبر الإبداعي، إذ يتمتعون بالحيوية والنشاط ويتطلعون قدماً لتعلم واكتساب المهارات الإنتاجية. ”

وعبر الملحن طه العجمي عن فخره بتلحين موسيقى النشيد الوطني الخاصة بالعيد الوطني الثاني والأربعين قائلاً: “إن الإحتفال بهذا اليوم التاريخي يظهر مدى إلتحام وإنتماء مواطنين الدولة والمقيمين على أرضها على حدٍ سواء بهذه الأرض الطيبة. وتشكل هذه اللحُمة الوطنية وتاريخ تأسيس دولتنا والمستقبل الواعد الذي تصبو إليه مصدر إلهامٍ لنا في تلحين موسيقى النشيد الوطني… أتمنى أن تستمتعوا جميعا بهذا العمل.

ساهم في هذا العمل هناء الزرعوني وعبد الرحمن المدني- فريق الإخراج، مريم خنجي- منتجة خف الكواليس، شيماء العماري- مسؤولة الملابس ، وحيدة الحضرمي- التمثيل، ومحمد الخوري- التصوير

تعد “أبوظبي للإعلام” هي الشريك الإعلامي الرسمي في هذا المشروع وسيعرض الفيديو كليب حصرياً على قنواتها في 25 نوفمبر، في حين أن هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة هي الشريك الترويجي له وستتولى مهمة عرضه عبر قنواتها التسويقية الإقليمية والعالمية. ويمكنتكم استخدام #عيشي_بلادي بمناسبة اليوم الوطني

لمعرفة المزيد حول المختبر الإبداعي أو للانتساب إلى مجتمع المختبر الإبداعي، يرجى زيارة: http://twofour54.com/creativelab

تابعوا أخبار المختبر الإبداعي على:

تويتر:@CreativeLabME
فيسبوك:https://www.facebook.com/CreativeLabME
انستاغرام:@creativelabme
يوتيوب:http://www.youtube.com/user/creativelabme

العودة إلى لائحة البيانات الصحفيّة