twofour54 تستقطب بوليوود إلى أبوظبي


30 أبريل 2014

تواصل أبوظبي جذب اهتمام استوديوهات السينما العالمية، حيث أصبحت وجهة جاذبة للتصوير السينمائي وعمليات الإنتاج وما بعد الإنتاج

أعلنت twofour54، الذراع التجاري لهيئة المنطقة الإعلامية في أبوظبي، عن شراكتها مع فوكس ستار استوديو، واحدة من أكبر دور الإنتاج والتوزيع السينمائية في الهند لتصوير وإنتاج  فيلم   “بانغ بانغ” الذي يعد واحدا من أضخم انتاجات السينما الهندية في أبوظبي.

اعتباراً من يوم الجمعة 2 مايو سيبدأ تصوير فيلم “بانغ بانغ” في مناطق متنوعة في إمارة أبوظبي، حيث يعتمد الفيلم على خدمات إنتاجية تقدمها “إنتاج” التابعة لـ twofour54 والتي تتمتع بمعايير عالمية. كما تستفيد الشركة المنتجة للفيلم من برنامج الحوافز الذي تقدمه لجنة أبوظبي للأفلاموالمتضمن استردادا ماديا  بنسبة 300% من قيمة الأعمال المنتجة في أبوظبي. وسيستمر تصوير الفيلم لمدة ثلاثة أسابيع.

وبهذه المناسبة، قالت سعادة نورة الكعبي، الرئيس التنفيذي لـ twofour54: “تواصل أبوظبي جذب اهتمام استوديوهات السينما العالمية، حيث أصبحت وجهة جاذبة للتصوير السينمائي وعمليات الإنتاج وما بعد الإنتاج” وأضافت: “من العوامل التي تجذب استوديوهات السينما والتلفزيون العالمية إلى أبوظبي، الدعم الذي تقدمه الحكومة لقطاع الإعلام والترفيه، ومرافق الإنتاج المتميزة التي تتمتع بها twofour54 وفرق العمل المدربة، وتنوع مواقع التصوير وتباينها، وبرنامج الاسترداد المالي من لجنة أبوظبي للأفلام”.

ومن جانبه قال فيجاي سينغ الرئيس التنفيذي لشركة ستار فوكس الهند: “نفخر بشراكتنا مع  twofour54 ، فنحن نعمل على تطوير عدد من أفلام البوليوود بلغة التاميل، وذلك بهدف جذب الفنون المسرحية الهندية، ونتطلع أن تحقق شراكتنا مع twofour54 لتصوير “بانغ بانغ”،  وهو من أضخم الأفلام البوليوودية لدينا، حيث نهدف إلى تصوير مشاهد حركة ضخمة في أبوظبي بالإضافة إلى الاستفادة من خدمات twofour54 انتاج. نحن على ثقة أن متابعي السينما البوليودية سيرغبون بزيارة أبوظبي بعد الكشف عن الفيلم”.

ويجري تصوير “بانغ بانغ” أحد أضخم الأعمال السينمائية في أبوظبي بعد الانتهاء من تصوير مشاهد من الجزء السابع لفيلم السرعة والغضب “ليونيفرسال ستوديوز” على مدار الأسبوعيين الماضيين ويسلط الفيلم الضوء على النجم البوليودي هريثيك روشان، والنجمة كاترينا كايف، بالإضافة إلى فريق الإنتاج الذي يضم المخرج سيدهارث أناند، والمخرج الثاني اندي ارمسترونغ، الذي عمل على إخراج فيلمي سبايدرمان وثور، والفيلم التراجيدي الدبور الأخضر. ومن المقرر أن يتم عرض الفيلم في 2 من أكتوبر 2014، على أكثر من 4,500 شاشة يشاهدها أكثر من 50 مليون مشاهد. ويعد “بانغ بانغ” من أكثر الأفلام انتظاراً خلال العام 2014.

ومن الجدير بالذكر أن مصطلح بوليوود يطلق على الأفلام الناطقة باللغة الهندية، وهي واحدة من أكبر المراكز المنتجة للسينما في العالم، حيث تبيع نحو مليار تذكرة أكثر من التي تحققها الأفلام الهوليودية كل عام. وتتسم الأفلام البوليوودية بتصويرها للمواقع الجديدة وتصاميم رقصاتها.

العودة إلى لائحة البيانات الصحفيّة