أبوظبي تستضيف تصوير فيلم جديد للنجم البوليوودي سلمان خان بعنوان “سباق 3”


18 مارس 2018

يعود النجم البوليوودي سلمان خان إلى أبوظبي هذا الأسبوع لبدء تصوير أحدث أفلامه “سباق 3″، ويأتي ذلك بعد مرور ستة أشهر منذ شهر سبتمبر الماضي على انتهائه من تصوير الفيلم الضخم “تايغر زيندا هاي”، الذي حقق ثاني أعلى إيرادات في شباك التذاكر المحلي على مر التاريخ.

ومن المقرر أن يتم تصوير فيلم “سباق 3″، الذي تنتجه شركة “سلمان خان للإنتاج السينمائي” وشركة “تيبس برودكشنس”، في ستة مواقع بإمارة أبوظبي على مدار 35 يوماً، وهي: “قصر الإمارات” و”ياس فايسروي أبوظبي” و”سانت ريجيس أبوظبي” و”مركز أبوظبي الوطني للمعارض و”حديد الإمارات” و صحراء ليوا بالإضافة إلى برج ليف في جزيرة الريم.

وبهذه المناسبة، قالت سعادة مريم عيد المهيري، الرئيس التنفيذي لهيئة المنطقة الإعلامية- أبوظبي وtwofour54: “تسرّنا عودة النجم السينمائي سلمان خان إلى أبوظبي لتصوير فيلمه الجديد ’سباق 3’، وهو خامس إنتاج سينمائي هندي ضخم يتم تصويره هنا في أبوظبي. وبالطبع، تُعد هذه الزيارة المتكررة دليلاً واضحاً على ثقة شركات الإنتاج البوليوودية في إمكانات twofour54 ونجاحها في إنتاج أعمال فنية ضخمة على مستوى عالٍ ومتطوّر”.

وتابعت سعادتها: “إن استقطاب الأعمال السينمائية الضخمة مثل ’تايغر زيندا هاي’ و’سباق 3’ إلى أبوظبي خطوة مهمة ضمن الجهود المبذولة لإرساء أسس صناعة إعلام مزدهرة ومستدامة بالإمارة. وبفضل دور القوات المسلحة لدولة الإمارات بما تقدمه من دعم ونصائح قيّمة وغير ذلك من المعدات، فإننا لا نواجه أية صعوبات في تصوير مثل هذه الأفلام التي تتخللها مشاهد حركة متطوّرة تتطلب مستوى عالي من الإنتاج”.

وتابعت سعادة المهيري قولها: “باتت أبوظبي اليوم الخيار المفضل لإنتاج سلسلة من الأعمال الفنية، ولدينا حالياً بالفعل قائمة كاملة بالأفلام التي سيتم تصوير أحداثها في أبوظبي على مدار العام الجاري، ويرجع ذلك إلى عدة عوامل من بينها بنيتنا التحتية المتطوّرة من الطراز العالمي ومواقع التصوير المتنوعة والدعم الحكومي إلى جانب مجتمع المواهب المتميّزة وبرنامج الحوافز المقدم من لجنة أبوظبي للأفلام والذي يوفر حسماً بنسبة 30% على تكاليف إنتاج الأعمال الفنية”.

ويُعد “سباق 3” هو الفيلم الثالث ضمن سلسلة فيلم الحركة الشهير “سباق”، ويشارك فيه كل من الممثلة جاكلين فرنانديز وسلمان خان وبوبي ديول وديزي شاه وثاقب سليم، وهو من إخراج ريمو دي سوزا، مصمم الرقصات ومخرج الأفلام الهندي الشهير، الذي يقف أيضاً وراء نجاح فيلم “أي شخص يستطيع الرقص”.

ومن جانبه، قال النجم البوليوودي سلمان خان: “أنا سعيد بعودتي مرة أخرى إلى أبوظبي التي تُعد خياراً مثالياً لتصوير الأعمال السينمائية بفضل ما تمتلكه من مواقع ساحرة. وفي العام الماضي، أنجزنا العديد من مشاهد فيلم ’تايغر زيندا هاي’ على مدار 70 يوماً في الاستوديوهات الخارجية الرائعة بالمدينة وإنني متحمس لاستكشاف المزيد من إمكانات أبوظبي أثناء إنتاج فيلم ’سباق 3’ المقرر تصويره في ستة مواقع مختلفة. وتتميّز إمارة أبوظبي بمجموعة متنوعة من المناظر والمعالم الساحرة لتصوير الأفلام، جنباً إلى جنب مع الدعم الرائع الذي نتلقاه من twofour54 وأطقم العمل المحلية والمعجبين والحكومة”.

واختتم خان قوله: “سيكون ’سباق 3’ فيلماً رائعاً وستتخلله سلسلة ممتعة من المشاهد والأحداث، ومن المقرر أن يتم بدء تصويره في أبوظبي خلال الشهر المقبل”.

وأثناء تصوير فيلم “سباق 3″، ستقدم twofour54 مجموعة كاملة من خدمات الإنتاج بالإضافة إلى الدعم المقدم من قسمها “الخدمات الحكومية وخدمات السفر”. فضلاً عن ذلك، سيتم اختيار أربعة متدربين للتعاون مع فريق عمل هذا المشروع الضخم، انطلاقاً من حرص twofour54 بأن يكون لجذب الإنتاجات الفنية إلى أبوظبي دور بازر في تطوير الكوادر الإعلامية الواعدة بالإمارة.

وستستفيد شركتا “سلمان خان للإنتاج السينمائي” و”تيبس برودكشنس” من برنامج الحوافز الذي تقدمه لجنة أبوظبي للأفلام والذي يتضمن استرداداً نقدياً بنسبة 30% من تكاليف الإنتاج. وبالفعل، استفاد أكثر من 55 عملاً فنياً ضخماً من هذا الحسم منذ طرحه لأول مرة عام 2013. وقد أسهمت هذه الإنتاجات الفنية بقوّة في تعزيز قطاع السياحة بأبوظبي، وبفضلها تمكّن من مليار شخص من جميع أنحاء العالم من مشاهدة أبوظبي بما تمتلكه من معالم ساحرة. وتُقدر القيمة الدعائية التي حققتها هذه الإنتاجات الفنية مجتمعةً بأكثر من 800 مليون دولار.

ويشهد الفيلم عودة المخرج البوليوودي المعروف توم ستروثرز الذي سيتعاون مع أنال أراسو، مخرج أفلام الحركة الشهير في الهند، في توظيف دعم القوات المسلحة الإماراتية. وكان ستروثرز قد ساهم في إخراج فيلم “تايغر زيندا هاي” خلال العام الماضي. وسيشمل الدعم العسكري تزويد الفيلم بطائرة هليكوبتر من طراز بلاك هوك وشاحنات أوشكوش إلى جانب مركبات عسكرية من فئة NIMR ومركبات الهامفي العسكرية.

وبسبب صعوبة المشاهد، سيكرس الفيلم فريقي عمل منفصلين، أحدهما سيكون معنياً بمشاهد الحركة والإثارة والآخر سيتكلف بباقي مشاهد العمل. وسيسلّط “سباق 3” الضوء على سجل نجاحات أبوظبي في جذب الأعمال الإنتاجية العالمية إليها. ومن بين الشركات الهوليوودية التي اتخذت من أبوظبي موقعاً للتصوير شركة “يونيفرسال بيكشرز” في فيلم “الغضب 7″ و”ميراث بورن” وشركة “ديزني” في فيلم “حرب النجوم: القوة تنهض”. كما تم تصوير أفلام بوليوودية شهيرة في العاصمة الإماراتية مثل “ديشوم” و”بيبي” و”بانغ بانغ”.

العودة إلى لائحة البيانات الصحفيّة