twofour54 تتعاون مجدداً مع “سينما فيجن فيلمز” لتصوير فيلم رعب وغموض وكوميديا إماراتي بعنوان “شبح”

23 يوليو 2019
twofour54 تتعاون مجدداً مع “سينما فيجن فيلمز” لتصوير فيلم رعب وغموض وكوميديا إماراتي بعنوان “شبح”

تتعاون twofour54 أبوظبي و”سينما فيجن فيلمز” مجدداً لإنتاج الفيلم الروائي الإماراتي “شبح” للمخرج الإماراتي عامر سالمين المري الحائز على العديد من الجوائز. واستغرق تصوير الفيلم 30 يوماً في مرافق التصوير والإنتاج التابعة لـ twofour54 والحائزة على العديد من الجوائز وفي أماكن أخرى بمدينة أبوظبي ومدينة العين.

وتأتي هذه الشراكة الجديدة في أعقاب النجاح الكبير الذي حققه الفيلم الإماراتي “عاشق عموري” والذي حصل على ست جوائز وشارك في 20 مهرجان سينمائي عالمي وتم إنتاجه بالتعاون مع twofour54. وتم تصوير مشاهد من الفيلم الجديد “شبح”، الذي يجمع بين الرعب والغموض والكوميديا، في مرافق ومواقع التصوير التابعة لـ twofour54 بمدينة خليفة الصناعية في أبوظبي.

وسيتم البدءُ في عمليات ما بعد الإنتاج خلال الشهر الجاري، حيث سيستفيد طاقم العمل من المرافق الحديثة والبنية التحتية المتطورة التي تقدمها twofour54 لتمكين صنّاع المحتوى وتحفيز إنتاج المزيد من الأفلام والإنتاجات السينمائية والتلفزيونية في أبوظبي.

وفي هذه المناسبة، قالت سعادة مريم عيد المهيري، الرئيس التنفيذي لهيئة المنطقة الإعلامية- أبوظبي وtwofour54: “نحن فخورون بما حققته صناعة السينما الإماراتية من إنجازات خلال السنوات الماضية، وقد رأينا كيف ساهمت في سرد مجموعة واسعة من القصص والحكايات الملهمة عن الإمارات والمنطقة وطرحها أمام الجمهور. ونسعد بالتعاون مع المخرج الإماراتي عامر سالمين المري لدعم مسيرته الواعدة والحافلة بالأفلام الحائزة على العديد من الجوائز. ويواصل فيلم ’شبح‘، الذي يجمع بين الرعب والغموض والكوميديا في دفع حدود الإبداع والابتكار السينمائي نحو آفاق جديدة، بما يجعله مؤشراً إيجابياً لما يحمله المستقبل لصناعة السينما في المنطقة”.

وأضافت سعادتها: “ولن ندخر جهداً في دعم وتمكين صُنّاع الأفلام الإماراتيين، ونثق بقدرتهم على تمثيل بلادنا وشبابنا في المشهد الإعلامي”.

ومن خلال هذا التعاون الجديد، ستستفيد “سينما فيجن” مرة أخرى من برنامج الحوافز من “لجنة أبوظبي للأفلام” والذي يتضمن استرداداً نقدياً بنسبة 30 في المئة من إجمالي تكاليف عمليات الإنتاج وما بعد الإنتاج في أبوظبي، وهو ما يعدّ عاملاً حيوياً في جذب الإنتاجات المحلية والعربية والعالمية إلى العاصمة. كما استفادت “سينما فيجن” سابقاً من برنامج الحوافز في إنتاجها للفيلم الروائي “ساير الجنة” الذي حصد تسع جوائز وشارك في 35 مهرجاناً سينمائياً دولياً، وفيلم “عاشق عموري” الذي حصد ست جوائز وشارك في 20 مهرجاناً سينمائياً دولياً.

من جانبه، قال عامر سالمين المري: “بعد تجربة العمل المتميزة التي جمعتني مع twofour54 في إنتاج فيلم ’عاشق عموري‘، كنت واثقاً تماماً أنها بداية لعلاقة تعاون مستمرة في مشاريع جديدة مثل فيلم “شبح”. إن الدعم الذي تقدمه twofour54 وبرنامج الحوافز الذي توفره لجنة أبوظبي للأفلام له دور محوري في تمكين صُنّاع الأفلام المحليين من إنتاج محتوى هادف قادر على المنافسة على الساحة العالمية”.

ويشارك في أدوار بطولة فيلم “شبح” مجموعة من المواهب المحلية بمن فيهم مريم سلطان، وعبدالله الجنيبي، وآلاء شاكر، وحميد العوضي، وخالد النعيمي، ومايد البلوشي، بالإضافة إلى أربعة وجوه جديدة على السينما الإماراتية وهم كانو الكندي ورحاب المهيري ولُبنى الحسن وراسم حمدان. كما يشارك في الفيلم الممثل الجزائري الحائز على عدة جوائز، جيلالي بوجمعة، في ظهور خاص يمثل المرة الأولى التي يلعب فيها بوجمعة في فيلم إماراتي.

ويتناول الفيلم صراعاً عائلياً على إرث قديم، تدور أحداثه حول جَدة تطالب بأن يعيش جميع أفراد عائلتها معاً في بيت العائلة الكبير قبل أن توافق على بيعه. وتبدأ المغامرة عندما تنتقل العائلة من أبوظبي إلى بيت العائلة لتواجه العديد من الأحداث الغامضة.

العودة إلى لائحة البيانات الصحفيّة