twofour54 والوطني للإعلام يعلنان أسماء الفائزين في مسابقة مبدعين من أجل الخير


20 ديسمبر 2017

كشفت twofour54، المنطقة الحرة للإعلام والترفيه في العاصمة أبوظبي، و”المجلس الوطني للإعلام”، أسماء الفائزين في مسابقة “مبدعين من أجل الخير” التي استمدت إلهامها من مبادرة “عام الخير” التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئي الدولة، حفظه الله، في نهاية عام 2016.

وحققت مجموعة أيادي الخير، والتي تضم كلاً من صالحة الصيعري، وحمدة الرميثي، ووردة الحمادي، الفوز بالأمس وفقاً لقرار لجنة التحكيم التي ترأسها سعادة منصور إبراهيم المنصوري، المدير العام للمجلس الوطني للإعلام؛ وسعادة مريم المهيري، الرئيس التنفيذي لهيئة المنطقة الإعلامية – أبوظبي وtwofour54.

وكانت المسابقة قد انطلقت في نهاية أكتوبر لتشجيع مجتمع المبدعين في دولة الإمارات العربية المتحدة على ابتكار محتوى فيديو يجسد الروح المستمرة للعطاء والعمل التطوعي، وشعار #الخير_ما_يوقف.

وبهذه المناسبة، قال سعادة منصور إبراهيم المنصوري، المدير العام للمجلس الوطني للإعلام: : “تشكل مسابقة مبدعين من أجل الخير مبادرة إعلامية وطنية تم إطلاقها بالشراكة بين المجلس الوطني للإعلام و twofour54”” بما ينسجم مع توجيهات قيادتنا الرشيدة التي تؤكد دائماً على أهمية توفير المنصات المناسبة للشباب لصقل مهاراتهم وإبداعاتهم، وتهيئة البيئة المناسبة لإبراز ابتكارتهم، حيث جاءت هذه المبادرة لدعم فعاليات عام الخير، من خلال المحتوى المرئي الهادف إلى ترسيخ المسؤولية المجتمعية، والتطوع، وخدمة الوطن، وايصال رسالة الخير الإماراتية إلى العالم.”

ومن جانبها، قالت سعادة مريم المهيري، الرئيس التنفيذي لهيئة المنطقة الإعلامية – أبوظبي وtwofour54:“يتمثّل أحد أهداف twofour54 في إرساء أسس بيئة إعلامية تعاونية تدعم نمو جميع الأطراف الفاعلة في الصناعة بدايةً من منتجي الأفلام مروراً بالصحفيين ومصممي الألعاب وصولاً إلى مصممي التطبيقات الشبكية، بينما يرتكز أحد أهدافها الأخرى على تشجيع جيل الشباب وحثّهم على اغتنام مختلف الفرص المتاحة في القطاع الإعلامي حتى يتمكنوا من تلبية شغفهم واقتناص فرص عمل مثمرة في الوقت ذاته. وتقدم مبادرة “مبدعين من أجل الخير” نموذجاً رائعاً عن جهود twofour54 المبذولة في إطار تحقيق هذين الهدفين. ولا تفوتني الفرصة لأجدد شكري وامتناني لشركائنا الذين دعموا هذه المسابقة بتنظيم ورش عمل لهذا الشباب الموهوب، الذين أصبحوا حالياً على دراية واسعة بالفرص الرائعة التي يصنعها القطاع الإعلامي. ونأمل أن تكون هذه المسابقة قد رسّخت في قلوب الشباب حقيقة أن العطاء متواصل ويأتي في صور عديدة”.

وكان باب المشاركة في المسابقة مفتوحاً للمقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة ممن تتراوح أعمارهم بين 18-35 عاماً. وتم اختيار 15 متسابقاً فقط للمشاركة في ورشة عمل خاصة على مدى ثلاثة أيام في twofour54 خلال شهر نوفمبر، حيث عملوا مع مشرفيهم على إنتاج مقاطع الفيديو الخاصة بهم. وبعد ورشة العمل، خضعت كل مجموعة لإشراف عدد من المخرجين البارزين بدولة الإمارات العربية المتحدة مثل عفراء المرر، وفاضل المهيري، وماجد الأنصاري، وإيمان الأنصاري، وخالد المحمود، وعبدالله حسن. وقدم كل فريق مقطعي فيديو مدة كل منهما دقيقة واحدة، وتم الاستناد على مقاطع الفيديو هذه لتحديد الفريق الفائز بالجائزة وهي عبارة عن قسيمة بقيمة 60 ألف درهم إماراتي لشراء أفضل معدات التصوير من “يونايتد برودكاست وميديا سلوشنس”.

وبهذه المناسبة، قالت صالحة الصيعري: “من الرائع أن نحظى بمثل هذه الفرصة المتميزة للمشاركة في المسابقة، والاستفادة من توجيهات إيمان الأنصاري للارتقاء بمستوى مهاراتي. ولكن الفوز ضاعف من روعة هذه الفرصة؛ ويدفعني للشعور بالامتنان والتطلع قُدماً لمزيد من المبادرات التي من شأنها السماح لي ولزملائي بالمشاركة في قطاع الإعلام”.

تجدر الإشارة إلى أن مقاطع الفيديو الفائزة ستعرض على قنوات مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بكل من “الأمانة العامة للمجلس التنفيذي” و”المجلس الوطني للإعلام” وtwofour54.

العودة إلى لائحة البيانات الصحفيّة